أنواع الاستثمار الأساسية: دليل المبتدئين

0

إذا كنت ترغب في بدء الاستثمار أو التداول، فإن هذا الدليل مثالي لك! بعد قراءته، ستعرف الفرق بين الاستثمار والتداول، وستتعرف على أنواع الاستثمار المالي، كما ستحصل على بعض النصائح القيمة، وأخيراً، ستكتشف ما هي أدوات التداول المناسبة لك شخصياً! لنبدأ!

أنواع الاستثمار

ما الفرق بين التداول و الاستثمار وأيهما افضل؟

لنطلع على الاختلاف بين التداول و الاستثمار. أولاً، ليس هناك حاجة لاختيار واحد من بين الاثنين الاستثمار أو التداول. يمكنك مزج الطريقتين معاً إن كنت تريد! وبالطبع، الغرض الأساسي من هذه الطرق هو الربح، لكن الاختلاف هو في طريقة الحصول على هذا الربح.

ما هو التداول

يدور التداول حول شراء وبيع الأصول لأهداف قصيرة المدى، مع التركيز على تغيّرات الأسعار خلال اليوم. لذلك، يميل المتداولون إلى فتح الصفقات والاحتفاظ بها لأيام وساعات وحتى دقائق! وأكثر من ذلك، فهم غالباً ما يركزون على التحليل الفني بدلاً من العوامل الأساسية. وهذا يعني أنهم غالباً ما يتخذون قرارات التداول من خلال النظر إلى مخططات الأسعار وإيجاد الأنماط. إلى جانب ذلك، يمكن للمتداولين التداول على الأخبار والبيانات الاقتصادية للبلدان المختلفة.

أنواع التداول:

  • التداول بالأسهم: يتضمن شراء وبيع الأسهم بناءً على التوقعات بتغيرات سعرها.
  • التداول بالعملات الأجنبية: يتعلق بشراء وبيع العملات الأجنبية للاستفادة من تقلبات سعر الصرف.
  • التداول بالسلع: يشمل شراء وبيع السلع مثل النفط والذهب والحبوب بغرض تحقيق ربح سريع.

ما هو الاستثمار

بينما يتعلق الاستثمار بشراء الأصول والاحتفاظ بها من أجل مكاسب طويلة الأجل. حيث يشتري المستثمرون الأصول ذات الإمكانات الأعلى للنمو ويحتفظون بهذه الصفقات لأسابيع وشهور وحتى سنوات. بالإضافة إلى ذلك، يميل المستثمرون إلى الاعتماد على العوامل الأساسية أكثر من الاعتماد على العوامل الفنية. بمعنى آخر، فإن قراراتهم الاستثمارية تستند إلى الأحداث الاقتصادية وتحليل الأخبار المالية، في حالة الأسهم – أخبار الشركة، ونتائج الأرباح، وإطلاق المنتجات، وغيرها.

أنواع الاستثمار:

  • الاستثمار في الأسهم: يتعلق بشراء أسهم الشركات وتملك جزء منها.
  • الاستثمار في السندات: يتضمن شراء السندات الحكومية أو الشركات كوسيلة للاستثمار.
  • الاستثمار في السلع: يشمل شراء السلع الأساسية مثل النفط أو الذهب أو الحبوب.
  • الاستثمار في العقارات: يتضمن شراء العقارات لتأجيرها أو بيعها في المستقبل.
الميزة التداول الاستثمار
الأفعال فتح صفقات البيع والشراء الشراء، الاحتفاظ، ثم تحصيل الأرباح عند المستويات المرتفعة أو الاحتفاظ بها لفترة أطول
مصدر البيانات مخططات الأسعار النشرات الاقتصادية, الأخبار والأحداث
إشارات الدخول تشكيلات السعر وإشارات المؤشرات الفنية الشراء عندما يكون الأصل مقوماً بأقل من قيمته الحقيقية أو بيعه عندما يصبح الأصل مقوماً بأعلى من قيمته الحقيقية
المنطقة الزمنية يتم الاحتفاظ بالصفقة لأيام، ساعات، دقائق، ثواني (على المدى القصير) يتم الاحتفاظ بالصفقة لأيام، أسابيع، شهور، سنوات (على المدى الطويل)
التحليلات فنية أكثر منها أساسية أساسية أكثر من الفنية

» إليك دليل الاستثمار الشامل بالمقارنة مع التداول

أنواع الاستثمار الامثل لعام 2023

حسناً، هناك مجموعة متنوعة من الأصول المالية. وهذا هو السبب في أن المبتدئين قد يصابوا بالارتباك. للتخلص من القلق بشأن المبتدئين وجعل الأمور أبسط قليلاً، قمنا بإنشاء قائمة بأنواع الاستثمار التي يجب معرفتها مع تفسيرات موجزة.

الاستثمار في الفوركس

الفوركس (FX) أو سوق صرف العملات الأجنبية هو سوق لبيع وشراء العملات من مختلف البلدان مقابل بعضها البعض. لا يوجد طريقة لتداول العملة من جانب واحد. التداول هو عملية نسبية — فعندما يشتري شخص ما، هناك شخص آخر يبيع. بفضل الاختلاف بين هذه المعاملات، يستفيد المتداولون.

المزايا

  • يعمل سوق الفوركس 24 ساعة في اليوم من الاثنين إلى الجمعة باستثناء أيام العطلات الوطنية. يسمح للمتداولين بفتح الصفقات في الأوقات الأكثر مرونة.
  • يوفر الفوركس أعلى رافعة مالية بين الأسواق الأخرى. مع FBS، الأمر متروك لك لتقرير حجم الرافعة المالية للتداول باستخدامها – من 1:50 إلى 1:3000. كلما زادت الرافعة المالية – كلما زاد الربح المحتمل الذي يمكن أن يحصل عليه المتداول.
  • بالمقارنة مع الأسواق الأخرى، يجذب الفوركس أكبر عدد من المشاركين، مما يؤدي إلى أعلى مستوى من السيولة. وبالتالي، حتى الطلبات الكبيرة لتداول العملات يتم تنفيذها بسرعة.

العيوب

  • مجدداً، الرافعة المالية! العوائد المرتفعة تترافق دائماً مع مخاطر أعلى. يزيد المتداول من الخسائر المحتملة عن طريق رفع الرافعة المالية (إذا كان السعر مخالفاً للتوقعات).
  • تقلبات عالية يمكن أن تخلق مشاكل لبعض المتداولين. على سبيل المثال، يمكن أن يتكبد المتداولون الخسائر بسبب الأخبار الاقتصادية غير المتوقعة والتطورات الجيوسياسية.

للتخلص من المخاطر المحتملة، يجب أن يتعلم المتداولون إدارة المخاطر. وهي مجموعة من القواعد المحددة التي يجب على المتداولين اتباعها لتقليل الخسائر المحتملة. إذا طبقها المبتدئون من البداية، فسيكون لديهم المزيد من الفرص للنجاح!

الاستثمار في الأسهم

يُمثل السهم نوعاً من الأوراق المالية التي تشير إلى الملكية المتناسبة في الشركة المُصدِرة. بمعنى آخر، إذا كنت تملك سهم في شركة Apple، فهذا يعني أنك تمتلك جزء صغير من صانع iPhone.

يمكنك العثور على القائمة الكاملة للأسهم المتاحة في FBS عبر موقعنا على الإنترنت.

المزايا

يتداول عملاء FBS الأسهم بنوع خاص من العقود بناءً على سعر السهم المحدد. يُسمح للمتداولين بالاستفادة من الفرق بين أسعار الدخول والخروج. وبالنتيجة، يمكنك فتح صفقات بيع وشراء كما هو الحال في سوق الفوركس، بينما تسمح الأسهم التقليدية بالربح فقط عند ارتفاع الأسعار. الى جانب ذلك، يمكنك استخدام الرافعة المالية أثناء تداول الأسهم.

العيوب

الأسهم متاحة للتداول خلال ساعات جلسات التداول المحدودة. متاح لدى FBS الأسهم الأمريكية والبريطانية والألمانية. ونظراً لأن FBS تقدم أسهم من بورصات مختلفة، فمن المفيد أن ترى ساعات عمل الأداة في منصة التداول الخاصة بك (FBS Trader أو MetaTrader 5).

وانتبه لا يمكنك تداول الأسهم مع MetaTrader 4. استخدم MetaTrader 5 وتطبيق FBS Trader!

الاستثمار في مؤشرات الأسهم

مؤشر الأسهم هو معيار يقيس أداء العديد من الأسهم. على سبيل المثال، يشمل مؤشر S&P 500 المعروف أكبر 500 شركة مدرجة في بورصات الأوراق المالية في الولايات المتحدة. بالمناسبة، يُنظر إلى مؤشر S&P 500 على نطاق واسع باعتباره المعيار الأعلى للأسهم الأمريكية. ومع ذلك، هناك الكثير من مؤشرات الأسهم الأخرى. يمكنك العثور أدناه على قائمة بالمؤشرات الرئيسية التي يمكنك تداولها مع FBS.

  • مؤشر ناسداك 100 Index أو (US100) – معيار لأسهم التكنولوجيا الأمريكية
  • مؤشر FTSE 100 Index أو (UK100) – مؤشر لأكبر 100 شركة في المملكة المتحدة
  • مؤشر Nikkei 225 أو (JP225) – المؤشر الرئيسي للأسهم اليابانية

ألقِ نظرة على القائمة الكاملة لمؤشرات FBS، حيث يمكنك أيضاً العثور على جميع الأسماء المختصرة لمؤشرات الأسهم. على سبيل المثال، S&P 500 هو US500، بينما Dow Jones هو US30، وهكذا.

المزايا

تُعتبر مؤشرات الأسهم من بين أكثر الاستثمارات أماناً لأنها محافظ متنوعة بالفعل. ذلك يعني ببساطة أن تقوم بتنويع مجموعتك من الأصول لتقلل مخاطر تحركات الأسعار غير المتوقعة لأصل واحد. لذلك، المؤشرات أكثر استدامة لصدمات السوق غير المتوقعة من الأسهم الفردية وبالتالي تعدّ استثمارات قليلة المخاطر.

العيوب

في الواقع، تميل المؤشرات إلى تحقيق مكاسب أقل من الأسهم ذات المخاطر العالية. هذا هو الثمن الذي يجب دفعه مقابل المخاطر الأقل.

الاستثمار في الطاقة

النفط الخام والغاز الطبيعي يشكلان مجموعة الطاقات. هناك نوعان من النفط: خام برنت (BRN) وخام غرب تكساس الوسيط (WTI). يتم تكرير خام برنت في شمال غرب أوروبا ويتم تسليمه على نطاق واسع إلى خليج الولايات المتحدة، والسواحل الشرقية، والبحر الأبيض المتوسط. وهو بمثابة معيار مرجعي دولي. خام غرب تكساس الوسيط هو الدرجة الخاصة بالولايات المتحدة، على الرغم من ارتفاع الطلب عليه في الصين. يميل كل من BRN و WTI إلى التحرك معاً. ولهذا مخططات الأسعار الخاصة بهم متطابقة تقريباً.

المزايا

  • يجذب النفط والغاز كلاً من المتداولين اليوميين والمستثمرين على المدى الطويل.
  • يمكن أن تكون الطاقات وسيلة ممتازة لتنويع المحفظة لأنها مرتبطة بعدد صغير من الأصول المالية.

العيوب

­الطاقات ليست متقلبة مثل أزواج العملات خلال بعض الفترات.

الاستثمار في المعادن

يُعرف كل من الذهب والفضة بالمعادن الثمينة. يعد الذهب أو XAU/USD (اسم أداة التداول) أحد الأصول المفضلة لدى المتداولين في جميع أنحاء العالم. تميل الفضة إلى التحرك في اتجاه واحد مع الذهب. ومع ذلك، فإن الاهتمام بالفضة أقل بكثير من الاهتمام بالمعدن الأصفر.

المعادن، وخاصة الذهب، هي أصول ملاذ آمن في وقت عدم اليقين الاقتصادي. كقاعدة عامة، ترتفع أسعار المعادن الثمينة في حالة حدوث ركود وتنخفض إذا تحسنت الظروف الاقتصادية.

إلى جانب ذلك، يرتبط الذهب والفضة ارتباط سلبي قوي بالدولار الأمريكي. وهكذا، عندما يرتفع الدولار، تميل المعادن إلى الانخفاض والعكس صحيح.

المزايا

  • المعادن هي أدوات فعالة لتنويع التداول لتقليل المخاطر.
  • يستخدم التجار المعادن النفيسة، وخاصة الذهب، للتحوط من التضخم.
  • يمكنك تداول المعادن مع الرافعة المالية!

العيوب

مساوئ تداول المعادن هي نفسها في الفوركس. وتم ذكرها أعلاه في الفقرة الخاصة بالفوركس.

الاستثمار في العملات الرقمية المشفرة

تُقبل العملات الرقمية الآن كبديل عملي للعملة الورقية. بالإضافة إلى ذلك، يمكن للمتداولين استخدامها كأداة تداول أو طريقة دفع لتمويل حساباتهم. بصرف النظر عن البيتكوين – أشهر العملات الرقمية، هناك العديد من العملات الأخرى: Litecoin و Ethereum و XRP وغيرها.

المزايا

السمة الرئيسية للعملات الرقمية هي التقلبات العالية. يعشقها بعض المتداولون، ويكرهها – البعض الآخر. بالفعل، عادة ما تكون التغيرات اليومية في أسعار البيتكوين أكبر منها في أزواج العملات مثل EUR/USD أو USD/JPY. نظراً لأن سعر البيتكوين يقوم بتحركات أكبر، فهذا يعني أنه يمكنك الربح بشكل أسرع.

تعتبر واحدة من أفضل الطرق لتنويع المحفظة الاستثمارية. وتشير دراسة Yale إلى أن 6% من كل محفظة يجب أن تكون بعملة البيتكوين لتحقيق البناء الأمثل.

العيوب

يعشق بعض المتداولين التقلبات العالية للعملات الرقمية. ويكرهها البعض الآخر. في الواقع، يمكن أن تكون التقلبات الشديدة في العملات الرقمية محفوفة بالمخاطر بالنسبة للمتداولين عديمي الخبرة.

الاستثمار في وثائق الإيداع (CDs)

وثيقة الإيداع هي أبسط وأسلم استثمار يمكن لأي شخص القيام به. يعرف المستثمرون منذ البداية مقدار الفائدة التي سيكسبونها بالضبط. ولسوء الحظ، تميل هذه الفوائد إلى أن تكون أقل بكثير من عائدات أنواع الاستثمار الأخرى.

السندات

السند هو أداة دين. باختصار، هو قرض يقدمه المستثمر للمقترض. تصدر الشركات سندات الشركات، بينما تصدر الحكومات سندات حكومية. على سبيل المثال، تصدر وزارة الخزانة الأمريكية سندات الخزانة.

الخيارات

الخيار هو عقد يمنح المشتري الحق، ولكن ليس الالتزام، بشراء أو بيع سهم أو ورقة مالية أخرى بسعر محدد في وقت معين.

الصناديق الاستثمارية المشتركة

الصندوق الاستثماري المشترك هو مجموعة من رؤوس أموال المستثمرين المستثمرة في أصول مختلفة. يمكن إدارة الصناديق الاستثمارية المشتركة بشكل نشط أو سلبي. إذا اختار المدير مكان استثمار أموال الصندوق، فإن الصندوق الاستثماري المشترك يُدار بنشاط. وإن لم يحدث ذلك – فالصندوق مدار بشكل سلبي، والذي يتتبع مؤشر سوق الأسهم الأساسي مثل Dow Jones أو S&P 500.

صناديق المؤشرات

صندوق المؤشر هو صندوق مشترك يتتبع المؤشر بشكل سلبي. على سبيل المثال، ينسخ صندوق مؤشر S&P 500 أداء S&P 500 من خلال الاحتفاظ بنفس الأسهم التي يمتلكها المؤشر.

صناديق المؤشرات المتداولة (ETFs)

صناديق المؤشرات المتداولة في البورصة أو ETFs هي نوع من صناديق المؤشرات. تنسخ أداء المؤشر أيضاً. ومع ذلك، على عكس صناديق المؤشرات أو الصناديق الاستثمارية المشتركة، يتم تداول صناديق المؤشرات المتداولة في بورصة شبيهة ببورصة الأسهم. وبالتالي، يمكن للمتداولين شراء وبيع صناديق المؤشرات المتداولة على مدار اليوم بسبب تقلبات الأسعار لديهم. على كل حال، يتم تسعير الصناديق الاستثمارية المشتركة مرة واحدة في نهاية اليوم.

كيف تختار الاستثمار الأمثل؟

أولاً، حدد ما يناسبك أكثر: التداول أم الاستثمار. بعد ذلك، اختر الأصول المفضلة لديك واكتسب بعض المعرفة الأساسية عنها. قد تساعدك هذه الأسئلة. ما الذي يحرك هذه الأصول؟ ما هي الاستراتيجيات التي تعمل بشكل أفضل بالنسبة لهم؟ ما هي الساعات المتاحة للتداول/الاستثمار؟ هل ستكون منخفضة أو عالية المخاطر؟ أو الاثنين معاً؟

بعد ذلك، من الجيد تحديد مقدار الإيداع الذي ستخاطر به في صفقة واحدة. على سبيل المثال، إذا كنت ترغب في الاستثمار في الأسهم، فقم بإعداد قائمة بالأصول المتنوعة التي تتمتع بأعلى احتمالية للنمو وحدد المبلغ الذي يمكنك استثماره.

الخطوة الأولى هي فتح حساب تداول. إذا كنت مبتدئً، يمكنك أن تبدأ رحلتك مع حساب FBS التجريبي. يمنحك ما قيمته 10000 دولار كرصيد افتراضي، والتي يمكنك استخدامها للتدريب على التداول!

اترك تعليق

يرجي التسجيل لترك تعليقك

شكرا للتعليق