المعادن الثمينة | Precious metals

0

سميت المعادن الثمينة بهذا الاسم لأنها نادرة وبالتالي لها قيمة اقتصادية عالية. توفر المعادن الثمينة وسيلة للمستثمرين لتخزين الثروة والسعي لتحقيق نمو في القيمة.

ما هي المعادن الثمينة؟

المعادن الثمينة هي عناصر معدنية نادرة وذات قيمة عالية. في حين أن الذهب والفضة هما من المعادن الثمينة الأكثر شهرة، هناك أنواع أخرى، بما في ذلك البلاتين والبلاديوم.

بينما قد يكون لها أيضًا استخدامات صناعية، غالبًا ما يتم شراء المعادن النفيسة كاستثمارات. تابع القراءة لمعرفة المزيد عن المعادن الثمينة وكيفية شرائها.

أنواع المعادن النفيسة

هناك عدة أنواع من المعادن الثمينة، وكل منها عبارة عن عنصر مختلف يحدث بشكل طبيعي. المعادن النفيسة بشكل عام محدودة العرض، مما يمنحها قيمًا عالية نسبيًا.

فيما يلي بعض المعادن الثمينة الأكثر شيوعًا وما المميز فيها.

الذهب

غالبًا ما يكون الذهب هو المعدن الثمين الأكثر شيوعًا. إنه متين وقابل للطرق وموصل جيد، لذا يمكن استخدامه في التطبيقات الصناعية المختلفة (مثل الإلكترونيات). ومع ذلك، فهو أكثر شيوعًا في المجوهرات والعملات المعدنية.

يشار إلى المعادن الثمينة السائبة بالسبائك.

تتغير قيمة الذهب باستمرار، لكنها تعتمد إلى حد كبير على المعنويات بدلاً من التغيرات في العرض. وهذا يعني أن قيمة الذهب تتحرك بشكل عام بناءً على عوامل مثل الأزمات السياسية والسياسات المصرفية المركزية وعدم اليقين الاقتصادي. من الممكن شراء الذهب المادي في شكل عملات معدنية أو سبائك أو أصول ورقية مثل الأسهم والعقود.

» أحصل علي مفتاحك إلى عالم تداول الذهب!

الفضة

الفضة معدن ثمين شائع آخر. مثل الذهب، يتم استخدامه كمخزن للقيمة، ولكنه يستخدم بكثرة في التطبيقات الصناعية أكثر من الذهب. كما أنه أكثر تقلبًا من الذهب، لذلك من المرجح أن ترتفع قيمته وتنخفض بسرعة أكبر. ترتفع أسعار الفضة عندما يكون الاقتصاد في حالة جيدة وينتج المصنعون السلع. لسوء الحظ، هذا يعني أن قيمته يمكن أن تنخفض عندما ينخفض ​​الطلب الصناعي.

البلاتين

يميل البلاتين إلى الحصول على نقطة سعر أعلى من الذهب في بعض المواقف – خاصة في أوقات الاستقرار السياسي وصحة السوق الجيدة. يستخدم البلاتين في العديد من التطبيقات، بما في ذلك في صناعة السيارات كمكون في المحولات الحفازة.

يأتي البلاتين في الغالب من جنوب إفريقيا وروسيا. لديها عرض محدود نسبيًا، وسعرها عرضة للتدخل.

البلاديوم

على الرغم من أنه قد لا يكون معروفًا مثل المعادن الثمينة الأخرى، إلا أن البلاديوم لا يزال ذا قيمة كبيرة. يستخدم بكثافة في التطبيقات الصناعية، مثل تصنيع الإلكترونيات والمحولات الحفازة، والتطبيقات الكيميائية مثل معالجة المياه الجوفية. يأتي معظم إمداداتها من المناجم في جنوب إفريقيا وروسيا والولايات المتحدة وكندا.

من الممكن شراء البلاديوم في شكله المادي وكذلك في الأسهم وعقود الاستثمار. مثل الفضة ، قد تتغير قيمة هذا المعدن مع ارتفاع الطلب الصناعي أو انخفاضه.

المعادن الثمينة غير الاستثمارية

هناك معادن ثمينة أخرى ، ولكن لا يتم تداولها أو استخدامها بشكل شائع للاستثمارات. تشمل بعض المعادن الثمينة غير الاستثمارية الأكثر شيوعًا ما يلي:

  • الروثينيوم: وهو معدن صلب أبيض فضي. إنه جزء من مجموعة البلاتين وهو خامل لمعظم المواد الكيميائية.
  • الروديوم: هذا المعدن البلاتيني (PGM) نادر جدًا، ومقاوم للتآكل وله عاكس باللون الأبيض الفضي.
  • إيريديوم: هذا معدن بلاتيني صعب جدًا وهش. إنه نفس اللون الأبيض الفضي مثل الروثينيوم والروديوم، لكنه كثيف جدًا.
  • الأوزميوم: هذا المعدن البلاتيني له لون أبيض مزرق. إنها صلبة وهشة للغاية وكثيفة مثل الإيريديوم.

أي معدن ثمين هو الأفضل؟

يحتوي كل معدن ثمين على العديد من الخصائص المتشابهة، فضلاً عن العديد من الخصائص الفريدة، وهي بنفس جمال بعضها البعض. أكثر الأشياء المرغوبة التي يبحث عنها المشترون عادةً هي المتانة، والقدرة على تحمل التكاليف، والأناقة، وما إذا كان المعدن لطيفًا وغير مسبب للحساسية للجلد!

فوائد الاستثمار في المعادن النفيسة

تميل المعادن الثمينة إلى الحفاظ على قيمتها لأنها كانت موضع تقدير على مر التاريخ والإمدادات الجديدة صغيرة مقارنة بالمبالغ الموجودة بالفعل في السوق.

عندما يتعثر الاقتصاد ، قد تصبح المعادن الثمينة أكثر شيوعًا – فهي تتمتع ببعض القيمة الجوهرية غير المرتبطة بمناخ السوق. هذا هو أحد الأسباب التي تجعل العديد من الناس يختارون تنويع محافظهم الاستثمارية باستخدام المعادن الثمينة خلال فترات عدم اليقين الاقتصادي.

تداول المعادن الفسية

يعد الذهب والفضة والبلاتين، والتي تعرف بالمعادن الثمينة، أدوات فعالة لتنويع تداولاتك وتقليل المخاطر. علاوة على ذلك، تعتبر هذه المعادن، وخاصة الذهب، ملاذات آمنة في أوقات الشكوك والاضطرابات الاقتصادية. كقاعدة عامة، ترتفع أسعار المعادن الثمينة عندما يسود الركود وتنخفض مع تحسن النشاط الاقتصادي. ومع ذلك، فإن هذا الأمر أكثر تعقيدا مما يبدو عليه، وبالتالي لا ينبغي الاكتفاء بالأخبار والنشرات الاقتصادية، بل الاستعانة بمخططات السعر والتحليلات الفنية أيضا.

لنبدأ بالذهب الذي يحمل اختصار (XAU) في عالم التداول. إليك بعض الاستراتيجيات الرابحة.

أولا، هناك مبدأ واحد بسيط: يجب أن تلتزم باتجاه الترند طويل الأمد. على سبيل المثال، على الرسم البياني أدناه يمكنك أن تلاحظ أنه برغم بعض التصحيحات نحو الأسفل، أي الانخفاضات، لا يزال السعر يتبع الاتجاه التصاعدي (الترند الصاعد). إذا رصدت نمطا انعكاسيا صاعدا بالقرب من خط الدعم، هذا يعني أن عليك التفكير بفتح صفقة شراء.

ثانيا، انظر بدقة إلى الاختراقات التي تطال المستويات الرئيسية. إذا اخترق زوج ذهب/دولار «XAU/USD» خط المقاومة، فسوف يستمر في الصعود بقوة. وهنا عليك ركوب الترند! إذا كان صاعدا، ليس عليك سوى وضع أمر إيقاف الخسارة عند أواخر القيعان وأمر أخذ الربح عند أواخر القمم لحماية نفسك وتحصين صفقاتك.

اختراقات المستويات الرئيسية للذهب

أخيرا، قم بإدارة المخاطر بصورة صحيحة. حافظ على حجم لوتك بما يتناسب مع حجم رصيدك. يساعدك هذا في الحفاظ على رأس مالك لتتمكن من مواصلة التداول على المدى الطويل. يجب على كل متداول التركيز على الاستثمار الناجح للمعادن الثمينة باعتباره أحد المجالات الرئيسية والهامة.

والآن، لنتحدث عن الفضة. لا تمتلك الفضة ذات القيمة التي يملكها الذهب، كما أنها لا تعتبر كمخزون قيمة فحسب، بل معدنا صناعيا أيضا. هذا هو السبب في أن أسعار الفضة أكثر تقلبا من أسعار الذهب. ومع ذلك، إذا قارنا مخططات الفضة والذهب، فمن الواضح تماما أنها تتداول بصورة موازية.

يكمن الفرق في أن الفضة لا تتأثر فقط بالطلب على الاستثمار، ولكن أيضا بالعرض والطلب الصناعي. يتم استخدام الفضة بشكل كبير في مجالات التصوير الفوتوغرافي والصناعات الإلكترونية والطبية.

يعتبر البلاتين الأندر بين هذه المعادن الثمينة الثلاثة. وهو مثل الفضة، معدن صناعي يتم استخدامه بشكل رئيسي لصناعة السيارات والمجوهرات، فيما تستهلك الصناعات الكيميائية والحاسوبية الباقي. تتصدر إفريقيا وروسيا الدول المنتجة للبلاتين، وهذا يخلق إمكانات أكبر لتكتلات من شأنها أن تدعم أو حتى ترفع أسعار البلاتين بصورة وهمية أو مصطنعة. لهذا السبب يعتبر البلاتين المعدن النفيس الأكثر تقلبا، ولكن بوسعك كمتداول الاستفادة من تقلبات المعادن الثمينة لتحقيق المكاسب.

» لا تفوت استراتيجيات تداول الذهب الأكثر ربحا علي الدوام

ما هي مخاطر الاستثمار في المعادن النفيسة؟

تتضمن بعض المخاطر الأكثر شيوعًا التي يجب مراعاتها عند شراء المعادن الثمينة ما يلي:

التقلبات: أحد المخاطر الرئيسية لأي استثمار هو انخفاض قيمته. بمجرد أن تنخفض قيمة الأصل إلى ما دون ما دفعته مقابل ذلك ، سيؤدي البيع إلى خسارة المال بشكل عام.

المخاطر المادية: من المهم أن يكون لديك وسيلة لنقل وتأمين المعادن الثمينة إذا كنت تخطط لشرائها بأشكالها المادية. قد يعني هذا دفع رسوم التخزين والشحن. تتطلب منك بعض أدوات الاستثمار في الذهب، مثل أجهزة IRAs الذهبية، تخزين الذهب في مستودع طرف ثالث.

السيولة: على الرغم من وجود مشترين للمعادن النفيسة في كثير من الأحيان ، إلا أن الأمر قد يستغرق بعض الوقت لاسترداد هذه الأصول. قد يتطلب القيام بذلك رسوم معاملات أيضًا.

الانقطاعات التجارية: هناك دائمًا خطر توقف تداول هذه السلع. في أوقات الاضطرابات السياسية ، قد يصعب الحصول على بعض المعادن الثمينة أو التخلص منها.

يقوم فريق FBS بإعداد تحليلات أسبوعية واستراتجيات خاصة بتداول الذهب والتي من شأنها إبقاء المتداولين على اطلاع على الفرص الواعدة والأكثر إثارة.

اترك تعليق

يرجي التسجيل لترك تعليقك

شكرا للتعليق