ما العوامل المؤثرة على أسعار العملات الرقمية؟

0

العملات الرقمية

هل ترغب في تداول العملات الرقمية ولكنك تحتاج إلى معرفة متى يكون من الأفضل بيعها أو شراؤها؟ ما التغيّرات التي تطرأ على الأسعار في سوق العملات الرقمية، وما الذي يجب أن تضعه في الحسبان؟ يُعَدُّ تداول العملات الرقمية أحد أكثر الطرق تطورًا وجاذبيةً ولكنه في ذات الوقت يُشكّل تحدّيًا كوسيلة لتحقيق الربح. أول شيء يستحق الاستكشاف من قِبَل متداول مبتدئ هو العوامل التي تؤثر على أسعار العملات المشفرة. من المعروف أن سوق العملات الرقمية متقلّب للغاية، ويمكن أن تخضع العملة الرقمية لتقلبات الأسعار طويلة أو قصيرة الأمد، مما يجعل توقّع فعالية عمليات التداول أمرًا صعبًا.

الدليل التالي يساعدك على التطوّر كمتداول ويسلّط الضوء على:

أهم العوامل التي تؤثر على أسعار العملات الرقمية

قواعد السوق

في التداول، ترتبط قيمة العملة الرقمية ارتباطًا وثيقًا بوضع السوق. ومثلها مثل الأصول الأخرى، يتم تحديد الأصول الرقمية دائمًا بموجب قانون السوق الأساسي للعرض والطلب. بناءً عليه، ينمو الطلب مع تزايد عدد الأشخاص الذين يفضّلون استخدام العملة الرقمية كوسيلة للدفع. من أجل تلبية الطلب المتزايد، بدأ المعدّنون بتعدين عملات جديدة بوتيرة أسرع مستخدِمين قوة الحوسبة الهائلة للحصول على عملة. ولكن بفضل الطلب الكبير عليها، فإن قلة توفر العملات الرقمية في السوق تؤدي إلى زيادة أسعارها.

وعندما ينعكس الموقف، حيث يكون الطلب منخفضًا والعرض مرتفعًا، فإن قيمة العملة الرقمية ستنخفض.

ولكي تحقق النجاح في التداول، يجب أن تتذكر أيضًا أنّ المعروض من معظم العملات الرقمية محدودٌ للغاية، على عكس العملات التقليدية والعديد من الأوراق المالية. على سبيل المثال، الحد الأقصى للمعروض من البيتكوين هو 21,000,000 BTC.

القوانين المنظمة للعملات الرقمية حول العالم

“تُنظِّم أو لا تُنظِّم؟” ذاك هو السؤال الذي كان شكسبير ليطرحه لو أنه عاصر حِقْبَة العملات الرقمية. وها نحن ذا، في العام 2023، نناقش ما إذا كان وضع قواعد منظمة للعملة الرقمية سيؤثر إيجابيًا على تداولها.

هناك اختلاف كبير في الوضع القانوني والقوانين المنظمة للعملات الرقمية من ولاية قضائية إلى أخرى. اعتمدت بعض البلدان بسرعة العملة الرقمية كوسيلة رسمية للدفع، بينما قرر بعضها الآخر عدم إدخال هذه الأداة في نظامها المالي والقانوني. على سبيل المثال، أنشأت حكومة اليابان العملة الرقمية كأداة دفع رسمية، مما أدى إلى زيادة الاستثمارات وبالتالي معاملات الكريبتو. وفي الوقت ذاته، ما تزال حكومة الاتحاد الأوروبي تعمل على تطوير سياسة بشأن أنشطة العملات الرقمية. أما في الصين، فإن العملات الرقمية محظورة الآن! وبالطبع أدى هذا الحظر إلى انخفاض قصير الأمد في قيمة بيتكوين بنسبة 8% في جميع أنحاء العالم.

يضمن تنظيم الكريبتو أمان أصولك. حيث يوفّر القانون الاستقرار والوعي بحقوقك وواجباتك ومسؤولياتك، مما يشكّل عامل جذبٍ لأي شخصٍ عاقلٍ للانضمام إلى سوق الكريبتو. أما في حال فرض إحدى الدول لسيطرتها، فقد يتسبّب ذلك بعدم استقرار العملة الرقمية. على سبيل المثال، في الآونة الأخيرة، قام رئيس الهيئة المالية الرئيسية في نيويورك بوقف إصدار Binance USD من قبل شركة Paxos Trust Company، وهو السبب وراء توقع انخفاض قيمة سوق التوكنات قريبًا وفقًا للخبراء.

اعتماد العملة الرقمية

لكي تصبح متداولًا ناجحًا، من الضروري معرفة إحصائيات مُلكية العملة الرقمية إذ سيساعدك ذلك على تنمية عملك وأداء نشاط التداول بشكل صحيح. نشهد باستمرار ازديادًا في الوعي حول العملات الرقمية وتداولها في جميع أنحاء العالم.

شَهِدَ عام 2022 معدلات مُلكية عالمية للعملات الرقمية بمتوسط قدره 4.2%، مع أكثر من 420 مليون مُستخِدم للعملات الرقمية في جميع أنحاء العالم. وفي نفس العام، بلغ معدل مُلكية العملات الرقمية في أوروبا وأمريكا الشمالية وأفريقيا 5.7%. وعلى ما يبدو، فإن الولايات المتحدة هي الدولة الأكثر تقدّمًا في مجال العملات الرقمية، حيث يمتلك 13.7% من السكان عملاتٍ رقمية. ويقوم كبار رجال الأعمال الأمريكيين بتحديد وتيرة اعتماد العملات الرقمية. ووفقًا لاستطلاعات متعددة، يزداد اهتمام الناس بالعملات الرقمية، حيث يعتزم الكثير تعلّم المزيد عنها وتجربة أنشطة التداول.

في الواقع، يقوم اعتماد العملات الرقمية من قبل الشركات على الاعتراف الرسمي بالعملات الرقمية كوسيلة للدفع داخل بلد معين. ويجعل هذا الاعتراف الرسمي تنفيذ التداول بالعملات الرقمية والتطوّر كمتداولٍ بها أمرًا ممكنًا.

العوامل المؤثرة على أسعار العملات الرقمية

لماذا تعدّ كل من العوامل الاقتصادية والجيوسياسية أمرًا مهمًا؟

هل يجب أن تفكّر بتقاطع الاقتصاد العالمي والعوامل الجيوسياسية أثناء تداول العملات الرقمية؟ بالتأكيد!

قد تؤثّر حالة الاقتصاد العالمي على تداول العملات الرقمية. ويمكن أن تؤدي العوامل الاقتصادية مثل التضخم أو البطالة أو أسعار الفائدة إلى جعل المتداولين يتصرفون بشكلٍ مختلف. على سبيل المثال، عندما يزداد التضخم، يميل الناس أكثر إلى الاستثمار في العملات الرقمية. بينما عندما يزدهر الاقتصاد، يفضل الناس الاستثمار في مجالاتٍ أخرى، مما يؤدي إلى انخفاض أسعار العملات الرقمية.

إضافة إلى ذلك، يعتمد استقرار العملة الرقمية على أحداثٍ مختلفةٍ لا ترتبط بالضرورة بالتمويل. ففي سعيهم نحو النجاح، يجب أن يعتمد المتداولون على الخلفية التاريخية والأبعاد السياسية والحروب والصراعات الدولية أو الداخلية والمخاطر الطبيعية والتركيبة السكانية وبعض العوامل الأخرى التي تؤثر بشكل أو بآخر على تداول العملات الرقمية.

لفهم مدى تأثير الجغرافيا السياسية، نذكر هنا تفاقم الوضع في كوريا الشمالية في نهاية عام 2017، عندما أعلن كيم جونغ أون نجاح برنامجه النووي العسكري. في ذلك الوقت، كانت كوريا الجنوبية أبرز ممثل لسوق العملات الرقمية. وبالطبع قام المواطنون الكوريون الجنوبيون على عجل بتحويل أموالهم من الوون إلى البيتكوين وَسْط تخوّفٍ من حرب وشيكة.

» إليك كيفية إعداد خطة لتداول العملات الرقمية

عمليات اختراق تداول العملات الرقمية

يعتبر الهجوم السيبراني المُهدّد للأمن هجومًا واسع النطاق يرتكبه قراصنة الإنترنت. وبدأ هذا النوع من الجرائم منذ ظهور الإنترنت. وتشمل هجمات القراصنة عمليات تبادل العملات الرقمية أيضًا. حيث انخفضت العديد من عمليات تبادل العملات الرقمية بسبب الهجمات الإلكترونية الهائلة التي أثّرت على ما لا يقل عن 47 منصة تتداول البيتكوين منذ عام 2012. وتتسبّب كوارث تبادل العملات الرقمية هذه حتمًا بخسائر كبيرة في ثروة المتداولين وتقلّل من قيمة العملة الرقمية ذات الصلة.

تأثير وسائل التواصل الاجتماعي

يقضي المرء حوالي 915 ساعة وسطيًا على وسائل التواصل الاجتماعي سنويًا!

وتعدّ وسائل التواصل الاجتماعي عاملاً أساسيًا يؤثر على قيمة العملة الرقمية واعتمادها واستقرارها. إذ تسهم الشعبية ومستوى الثقة في وسائل التواصل الاجتماعي بتحديد سعر العملات الرقمية أكثر من حجم العرض أو سعر النفط والذهب. تؤثّر متابعة المجموعات، والإعجابات، وإعادة النشر على العديد من منصات الوسائط الاجتماعية المتعلقة بالعملات الرقمية بشكل كبير على سوق عملة رقمية معينة. إذ يُظهِر عدد الإعجابات وإعادة النشر مستوى ثقة المستخدمين. توفّر منصات الوسائط الاجتماعية مثل Facebook و Instagram و Reddit و Twitter للمتداولين مساعدة كبيرة في نشاطهم ومعلومات حول كافة التغيّرات بسرعة مذهلة. وأهم مثال على ذلك هو تغريدة ايلون ماسك على بيتكوين، حيث ذكر أن Tesla Inc. لن تقبل بيتكوين كوسيلة للدفع. وخفّضت هذه التغريدة فجأة سعر البيتكوين، الذي كان في ارتفاع حينها. توضّح هذه الحالة تمامًا قوة وسائل التواصل الاجتماعي وتأثيرها الهائل على أسعار العملات الرقمية.

3 نصائح هامة قبل الاستثمار في العملات الرقمية

1. قم بالبحث والتعلم: قبل الاستثمار في العملات الرقمية، قم بإجراء البحث عن العملة واطلع على التحليلات الوتوقعات. تعرف على التكنولوجيا والمشاريع المختلفة وفهم المخاطر المرتبطة بها.

2. تنويع المحفظة: قم بتنويع استثماراتك في العملات الرقمية. لا تضع كل بيضك في سلة واحدة واستثمر في عدة عملات مختلفة لتقليل المخاطر.

3. احترس من التقلبات الكبيرة: تذكر أن العملات الرقمية تعرض لتقلبات كبيرة في الأسعار. كن على استعداد لهذه التقلبات ولا تستثمر أموالًا لا يمكنك تحمل خسارتها.

الخلاصة

يتقلّب سعر العملة الرقمية باستمرار وفقًا لظروفٍ مختلفة. ووفقًا للتجارب والأبحاث التاريخية، فإن العملات الرقمية متقلّبة للغاية ويمكن أن تخضع لتقلبات الأسعار المفاجئة.

ولكي تنجح في تداول العملات الرقمية، يجب عليك دراسة جميع العوامل التي ذكرناها في هذه المقالة بعناية. كما يجب على المتداولين تذكُّر أن سلوكهم هو أحد أهم العناصر التي تؤثر على أسعار العملات الرقمية. يتكوّن هذا السلوك من مزيج من العناصر كالعرض والطلب والمنافسة والتطورات التنظيمية والتغطية الإعلامية ومتابعة تحليلات سوق العملات الرقمية، وغيرها.

لتجنّب الخسائر في عمليات تبادل العملات الرقمية، ضَع إستراتيجية قوية والتزم بها دائمًا. وستساعدك في ذلك إرشاداتنا وتوصياتنا. انضم إلينا وابدأ خطوتك الأولى في طريقك نحو التداول الناجح مع FBS.

اترك تعليق

يرجي التسجيل لترك تعليقك

شكرا للتعليق