ما هي الأدوات الفنية التي أحتاجها للتداول بنجاح؟

0

يُعَدُّ التحليل الفني جزءًا أساسيًا من عملية التداول ويحتاج المتداولون إلى الوصول إلى العديد من الأدوات الفنية المختلفة لإجراء تحليل فعّال. تشمل هذه الأدوات أدوات الرسم البياني والمؤشرات ومنصات التداول وأدوات إدارة المخاطر. يساعد استخدام هذه الأدوات بشكل فعال المتداولين على فهم سلوك السوق واتخاذ القرارات التداولية المناسبة بناءً على التحليل الفني المتاح. في هذه المقالة، سنتناول نظرة عامة للأدوات الفنية الرئيسية التي يحتاجها المتداولون في عملية التداول.

أهمية التحليل الفني في التداول

التحليل الفني هو طريقة لتحليل الأسواق المالية من خلال دراسة الأسعار التاريخية وبيانات الحجم. الهدف الرئيسي من التحليل الفني هو تحديد الاتجاهات والأنماط في السوق، والتي يمكن أن تساعد المتداولين على اتخاذ قرارات مستنيرة بشأن وقت شراء أو بيع الأصول.

التحليل الفني ضروري في التداول لأنه يوفر للمتداولين طريقة لفهم سلوك السوق والتنبؤ بحركات الأسعار المستقبلية. من خلال تحليل الرسوم البيانية والمؤشرات والأدوات الفنية الأخرى، يمكن للمتداولين تحديد المستويات الرئيسية وتأكيد تحركات الأسعار وإنشاء إشارات تداول.

في النهاية، يعد التحليل الفني أداة قيمة للمتداولين الذين يرغبون في اتخاذ قرارات مستنيرة حول اتجاهات السوق والاستفادة من الفرص المحتملة للربح.

الأدوات الفنية للتداول

الأدوات الفنية اللازمة للتداول

يعد التحليل الفني جانبًا مهمًا من جوانب التداول، ولإجراء التحليل الفني، يحتاج المتداولون إلى الوصول إلى مجموعة من الأدوات الفنية. تتضمن هذه الأدوات أدوات الرسوم البيانية والمؤشرات ومنصات التداول وأدوات إدارة المخاطر.

أدوات الرسوم البيانية

تُستخدم لتصور اتجاهات وأنماط السوق. إنها تسمح للمتداولين برؤية بيانات الأسعار التاريخية في شكل رسوم بيانية، مما يساعدهم على تحديد مستويات الدعم والمقاومة الرئيسية، والاتجاهات، وغيرها من المعلومات ذات الصلة. تأتي أدوات التخطيط بأشكال مختلفة، بما في ذلك المخططات الخطية والمخططات الشريطية ومخططات الشموع اليابانية.

المؤشرات

هي حسابات رياضية تعتمد على السعر و / أو بيانات الحجم. يتم استخدامها لتأكيد تحركات الأسعار، وتحديد ظروف ذروة الشراء أو ذروة البيع، وإنشاء إشارات تداول. تشمل المؤشرات الشائعة المتوسطات المتحركة، ومؤشر القوة النسبية (RSI)، وتباعد تقارب المتوسط المتحرك (MACD).

منصات التداول

هي برامج يستخدمها المتداولون لتنفيذ الصفقات وإدارة محافظهم الاستثمارية. إنها توفر الوصول إلى بيانات السوق والأخبار والرسوم البيانية في الوقت الفعلي، وتمكن المتداولين من تقديم الطلبات وإدارة تداولاتهم. تأتي منصات التداول بأشكال مختلفة، بما في ذلك منصات سطح المكتب والمنصات القائمة على الويب والمنصات المحمولة.

أدوات إدارة المخاطر

تُستخدم للحد من الخسائر المحتملة وإدارة التعرض للمخاطر. تتضمن هذه الأدوات أوامر وقف الخسارة وتحجيم المركز ونسب المخاطرة والمكافأة. يساعدون المتداولين في إدارة محافظهم وحماية رؤوس أموالهم.

باختصار، الأدوات الفنية ضرورية للمتداولين الذين يرغبون في اتخاذ قرارات تداول مستنيرة. باستخدام أدوات الرسوم البيانية والمؤشرات ومنصات التداول وأدوات إدارة المخاطر بشكل فعال ، يمكن للمتداولين اكتساب فهم أفضل لسلوك السوق والتنبؤ بحركات الأسعار المستقبلية.

كيفية اختيار منصات التداول

كل ما تحتاجه لتداول العملات هو اتصال بالإنترنت. تدعى منصات التداول الخاصة بالفوركس MetaTrader 4 و MetaTrader 5 (MT4 و MT5). يمكنك تحميلها بسهولة من صفحة منصات التداول. تقدم FBS هذه البرمجية لأنظمة تشغيل مختلفة، بما فيها أجهزة الهواتف المحمولة. يمكنك أيضا مشاهدة فيديو قصير يتضمن تعليمات تحميل ميتاتريدر وتسجيل الدخول إليها.

تعتبر منصة التداول بمثابة مكان العمل بالنسبة للمتداول. يتم استخدامها لعرض وتحليل المخططات الخاصة بالأدوات المالية، وفتح الصفقات. أدناه، تشاهد مثالا عن نافذة المنصة.

منصة تداول

الفرق بين ميتاتريدر 4 و متاتريدر 5 | MT4 vs MT5

أحد الأسئلة الأكثر شيوعا هو المنصة التي يجب اختيارها: MetaTrader 4 أو MetaTrader 5؟

من الاعتقادات الخاطئة أن MT5 هي تحديث لـ MT4، فهذا بعيد عن الحقيقة تماما.

تعتبر MT4 منصة خاصة بتداول الفوركس إضافة لاحتوائها على العقود مقابل الفروقات CFDs، أما MT5 فهي تتيح تداول الأسهم أيضا. في الوقت نفسه، يمكن القول أن MT5 تقدم طيفا واسعا من المزايا. لنقم بمقارنة المنصتين.

تتيح MT5 عددا أكبر من الأطر الزمنية. على سبيل المثال، هناك ١١ نوعا مختلفا من مخططات الدقائق و ٧ أطر زمنية ساعية. بصورة عامة، تتيح MT4 ٩ أطر زمنية مقابل ٢١ إطارا في MT5. إذا كنت تحرص على التحليل والتداول على أطر زمنية متعددة، ربما عليك اختيار MT5.

هناك ٤ أنواع من الأوامر المعلقة في MT4: الحد من الشراء، إيقاف الشراء، الحد من البيع، إيقاف البيع.

أما في MT5، فهناك نوعان إضافيان: الحد من/إيقاف الشراء، و الحد من/إيقاف البيع.

تملك MT4 ٣٠ مؤشرا مضمنا افتراضيا، وأكثر من ٢٠٠٠ مؤشرا مخصصا مجانيا، و٧٠٠ مؤشرا مدفوعا، إضافة لـ ٢٤ كائن تحليلي. تتيح MT5 ٣٨ مؤشرا فنيا و ٤٤ كائن رسومي، تمكنك من إجراء تحليل شامل للسوق. يمكنك كذلك تحميل مؤشرات إضافية. في المحصلة، تملك كلا المنصتين طيفا واسعا من الأدوات التحليلية.

على عكس MT4، تملك MT5 تقويما اقتصاديا مضمنا فيها. للوصول إليه، انقر على   عرض   واختر   الأدوات  .

خيار التحوط   Hedging   متاح في كلا المنصتين، وهو إمكانية فتح عدة صفقات (شراء وبيع) في الوقت نفسه للأداة   الرمز   نفسها. كما أن كلتيهما تتيحان للمتداول خيار الأتمتة أي تطوير واختبار واستخدام الإكسبرتات (روبوتات التداول) والمؤشرات الفنية.

خلاصة القول، تعتبر MT4 أبسط وأسهل استخداما وهي الخيار الأمثل للمبتدئين الراغبين بالتركيز على سوق الفوركس. وقد أصبحت تعتبر المنصة القياسية في السوق، حيث يفضل الكثير من المتداولين واجهتها التطبيقية. أما MT5 فهي الخيار الأمثل للراغبين بتحليلات أكثر تعمقا وطيفا أوسع من أدوات التداول.

تعرف علي مقارنة شاملة بين MT4 و MT5

اترك تعليق

يرجي التسجيل لترك تعليقك

شكرا للتعليق